Search
  • Jamil Doaihi

جميل الدويهي: النوع الخامس - كيف غيّرني؟



لو كنتْ عارف كيف غَيّرني

لمّا ضحّك، والليل سهّرني...

قلّي: حبيبي... ودار فيّي البيت

وقصّه عن العشّاق خبّرني...

بْشال الحرير الليلكي تخبّيتْ

وعطْرو عا أيّا بْلاد سفّرني!...

مْن سنين ما تغزَّلت. ما حبّيت

مين اللي قلّو هيك يسْحَرني؟

سراجي انكسر بالعاصْفِه، ويا ريت

بعْرف حدا من الناس نوّرني...

يا شْفاف حمْر كْبار شو استحلَيتْ!

يا خَصْر عالي كْتير... حيّرني...

تا ضمّ هالجسم الحلو تمنّيت

بسّ انكتبلي يْضلّ يقهَرني...

حدِّي مرَق، من فرحْتي غنّيتْ...

ولمّا شلَحْ لي غمْزة العِينين

كمْشة ورَق بالريح طَيَّرني.

______

مشروع الأديب د. جميل الدويهي "أفكار اغترابيّة"- سيدني 2021