Search
  • Jamil Doaihi

كلود ناصيف حرب: أنت قصيدة في ذاتي




- لم يولد الحزن معي

لكنه صار يكبر معي...

وكبر أكثر عندما نظرت

إلى عينيك الحزينتين.

الحزن انتقل إليّ بالعدوى...

وقرأت في عينيك

قصة عذاب طويلة...

فالحياة كانت خائنة...

وأنا وأنت ضحيتان.

- كيف أخفف عنك أحزانك؟

هل رأيتِ ورقة ممزقة

تعود إلى أصلها؟

لا شيء يعنيني بعد الآن

سوى أن أكون معك...

في غيابك وحضورك...

وأتمنى أن يجمعنا لقاء

فأقول لك كلاماً

لم يقله أحد من قبل

كلاما نقيّا مثل دموعي...

رقيقا مثل قلبي...

-أما تحبّ الصدفة التي جمعتني بك؟

أحبها أكثر من نفسي

ولا أحب أن أخسر شيئاً

لا أملك سواه...

صدفة ستدوم وتدوم

وهي تساوي حياتي.

-وحبك لي؟

هو عالمي...

هو ولادتي

وحضوري في الزمان....

كان عمري غابة مهجورة

وأنت أخذتني إلى الربيع

والوردة التي لا تذبل.

إذا قلت أحبّكَ

أكذب على نفسي...

فأنتَ لا تنفصل عني...

أنتَ قصيدة في ذاتي...

ألم يخترقني من جهة إلى جهة

وسعادة لا أصفها بكلمات...

أنا طفلة ولدت منك

وليس لي مكان يؤويني

سوى عينيك الجميلتين.






0 views