Search
  • Jamil Doaihi

الشاعر د. جميل الدويهي: ليس للعشّاق في قبيلتي مكان


لأنّني رفضتُ أنْ أسيرَ كالعميانْ،

لأنّ لي قصيدةً أنيقةً

يكرهُني الطبّالُُ

والعتّالُُ

والخفيرُ

والأجيرُ في الديوانْ...

لأنّني لا أكتبُ السخيفَ من كلامِهم،

ولا شتمتُ مرّةًً

ولا ابتذلتُ مرّةًً

يعيّرونََني بأنّني أصبحتُ بهْلوانْ.

لأنّني أحببتُ كلّ وردةٍ رقيقةٍ،

وقلتُ للربيعِِ:

"أنتَ سيّدُ الزمانْ"...

وليس في جميعِ ما كتبتُه

عبارةٌ قبيحةٌ،

رأيتُ نفسي عارياً،

مطارَداً،

مُحقّراًً

مُهان...

فليس للعشّاقِ في قبيلتي مكانْ.

حقائبي على الرصيفِ كومةٌ،

فمنذُ أن ولدتُ ليس لي عنوانْ

إلاّ رمادُ الوقتِ... والأحزانْ.

أبْني لكم حضارةً للحُبّ والأمانْ،

فكيف تهدمونَها لترفعوا مكانَها

حضارةَ الأوثانْ؟

يا أمرأَ القيسِ،

ويا عمرُو بنُ كلثومٍ،

ويا عنترةُ العبسيُّ،

أينَ الخيلُ، والرماحُ، والفُرسانْ؟

أشعارُنا مريضةٌ مريضةٌ،

وفكرُنا دُخان...

والشتمُ صارَ عندنا بضاعةً رخيصةً

تُباعُ في الدكّان...

ما أحقرَ الشعرَ الذي يحقّر الإنسان!

ما أحقرَ الشعرَ الذي يحقّر الإنسان!

حكايتي طويلةٌ

وسفرتي طويلةٌ،

وكم رقصتُ حين قال لي الرُّبّانْ

وجْهتُنا إقليمُ كُرْدُفان.

أنْعي المعلّقاتِِ السبعَ،

والبديعَ والبيانْ...

أنْعي لكم عكاظَ،

والفحولَ من بني ذبيانْ...

أنعي غناءَ النهرِ، والحفيفَ، والألوانْ،

فإنّ صوتَ البومِ صار عندنا معزوفةً،

وصار للنشازِ دَولةٌ،

و صَولجانْ.

لا أفهمُ الكلامَ إلاّ حين يرتدي عِطراً،

وأرجُوانْ...

فكيف بعضُ الناس في كلامِهم

تعشّشُ الغربان؟

وكم من الملوكِ

يمْلكون الخيلَ، والقصورَ، والغلمانْ،

لكنّ في قلوبهم غلاظةً

وفي أرواحهم برودةَ الأكفانْ.

يُسلِّمونَ في بلادنا الصباحَ للسجّانْ،

ويمْدحونَ كلّ ساقطٍ في لفْظهِ،

ومَنْ يكونُ في أحقادِه فنّانْ.

رأيتُ يوماً شاعراً

يسيرُ في بـِطانةٍ كأنّه النُّعمانْ

من حوله رِجالٌ ينْفضُونَ ثوبَه،

وخلفَه تزغردُ النسوانْ...

وعندما قرأتُ من أشعاره،

قرّرتُ أن أطلِّقَ الإبداعَ

كي أبيعَ باذنجانْ.

الكاذبونَ،

الحاقدونَ،

الماكرونَ

عندهم عرسٌ... ومهرَجانْ...

ومَن يكون صادقاً

يحطّمون رأسه،

ويزعمونَ أنَّه زعيمُ طالِبانْ.

سينزلُ الصغارُ عن عروشهم،

وتسقطُ التيجانْ...

وتغرقُ الألقابُ في الوحولِ، والطُّوفانُ...

ويذهبُ الغباءُ في غياهبِ النسيان...

فليس يبقى غيرُ فكرٍ مبْدعٍ

يُضيءُُ مثلَ الشمسِ في نَيْسان.

جامعة سيّدة اللويزة 27 تشرين الثاني 2012

#كتاب

20 views