Search
  • Jamil Doaihi

ألِكس حدشيتي: نداء من عمق الذكرى المشتركة


إنّ سرّ العلاقة الحقيقيّة مع الوجود هو في تعزيز النفس التوّاقة للإرتقاء الإبداعيّ ...

وقد يتحرّك المتوالِد المتشوّقْ من خلالِ ذلك السلوك المقدّسْ كيْ يتألّق هذا الإنسان بالإمتلاء نعمةًِ ومحبةً وحكمةً

وعافيةً وسلاماً ...!

أجلْ ولكي يتسنّى له تغذية رؤية الحياة من غذائها الحيّ ! ولكي يتهنّى الجوهر الباطنيّ بنور صيغته الشعاعيّة...

فهذا يمهّدْ للمتنوِّر التوّاق أنْ ينفردَ متوحّداً مع نداء الرؤية الإلهيّة في دعوة التكامل لِلولادة التكوينيّة ...!

إنّه الإبداعٍ الذاتي في التخالُقِ، نعم، وكيّ يتجلّى فقط سموّاً بما أكرم علينا خالق الكون من مآكلِ التكوّن في

الإحياءات النوريّة وألوانها الشهيّة ،

وهذا قد يتمُّ دائماً في الإنضباطِ الواعيّ بصومٍ عن كلِّ المأكولات بنارِ الخطيئة التي ليس بها نور الله ...!

وعندها يتجنَّبْ الوهن الصحيّ والذلّ المرضيّ ، فيرتقي دون الوقوع في إشباعِ شهوة الحشائيّات الناريّة

ومشاويها الترفيهيّة...

وهل تشبع النفس إذا كانت مآكلها محضّرة بنار الإبادة؟

الويل للمُدمن بطمعِ الّلذات الشهوانيّة ،

لأنّه قد أصبح ضحيّةَ روحه الناريّة ...!

#كتاب

4 views0 comments