Search
  • Jamil Doaihi

الشاعر د. جميل الدويهي: كلمات لعينيكِ الهاربتين


هل تعرفين لمن ابتسم في الصورة؟ عندما تصوّرتُ، كنت أتصوّر أنّك أمامي.

مَن هو المخبِرُ الذي يلاحقني منذ أيّام؟ إنّه روحك الهائمة، تدور في المكان والزمان، تفتح الجوارير وتفلفش الأوراق... بكاميرا خفيّة تلتقط أفكاري... بالأمس غضبتِ كثيراً منّي... لأنّ المخبِر همس لكِ بأنّني كنت مع امرأة أخرى... نسيَ أن يقول لك إنّ تلك المرأة هي أنتِ.

أعرف كم تحبّينني، وأعرف كم تعرفين أنّني أحبّك... وكلّ ما يحدث بعد ذلك تفاصيل لا أهتمّ بها.

أحبّك روحاً لا جسداً، مع استثناءات كثيرة.

لا أعترف بالحقيقة التي تقول: ليس من امرأة إلاّ أنت... فحقيقتي هي أنّ كلّ امرأة هي أنت.

حبّي لك لا يبدأ ولا ينتهي... هو الخلود.

أنتِ المرأة التي أمجّدها... وأرفض أن تكوني جسداً محطّماً على سرير.

كنت أريد أن افتح مدرسة للشعر، قبل أن أكتشف انّني لا أعرف القراءة والكتابة... وأنّني تلميذ يتعلّم على شفتيكِ.

أحتاج إلى عينيكِ لكي أغادر الأحزان...

تكونين بعيدة أم قريبة، في الجوّ أم على الأرض... سحرك معي وليس من أحد يخلّصني منه.

لا أكتب عنك بالحبر، بل بالعاصفة.

أخبرت كم أحبّك لكاهن في معبد، فمزّق ثيابه وكتابه... وقرّر أن يحبّ.

وأخبرت عصافير الصباح كم أنت جميلة، فقالت: نعرفها... هي الأغنية التي نغنّيها.

أنتِ أوّل امرأة توجد في كلّ مدينة.

ذلك الثوب الذي أحبّه، كم أتمنّى أن تغطّيني به كلّما جاء الشتاء.

راهنت بأنّ لحظة واحدة ستمرّ من غير أن تكوني في أفكاري، فخسرتُ جميع ما أملك... وكلّ ما أريده الآن قبلة تنقذني من السكن في العراء.

أحاول أن لا ألتقي بك، لأنّ لقاء واحداً فقط هو دمار شامل.

أستعرض كلّ صورة أمامي، أتمعّن في تفاصيلها... أصغي إليها... أخشى أن يسمعها الناس وهي تقول: أنتَ حبيبي.

هل عندكِ وقت قصير، لحظة واحدة... نظرة لا غير لأشرح لكِ كم أنت مهمّة في حياتي؟

أنا من غيرِك عشبة في جدار... بئر مهجورة... حقيقة كاذبة... وأنا مع غيرك لا أعرف نفسي.

لا تحتاجين إلى مترجم لتفهمي كلماتي. كلماتي هي الصمت الذي بين السطور.

"أحبّكِ" ليست كلمة... ليست تعبيراً عن واقع... ليست إعادة لما يقوله الناس... حبّك رحلتي في عالم لم أعرفه من قبل... جلجلة أقطعها بإرادتي، والطريق طويل... لكنّ عذابي فيه عذاب جميل.

*********

فكيف جئتِ من المجهولِ يا امرأةً وكيف حبُّكِ بعد الموتِ يُحْييني؟ أنت الملاكُ الذي في الجمرَ أتبعُه... في كلّ يومٍ أصلّي كي تُحبّيني. (من قصيدتي "أحزان قصّتنا")

#كتاب

3 views