Search
  • Jamil Doaihi

رنده رفعت شرارة تكتب المدوّر العاميّ


لأول مرّة بعد الشاعر المهجري د. جميل الدويهي، مبتكر الشعر المدور العامي، الأديبة والشاعرة المهجرية رنده رفعت شرارة - مونتريال- تقتحم خضم المدور العامي، وتضمّن عناوين من قصائد الدويهي مثل "بيتك حلو"، "ما ضل عندي قلب"، "يا ريت فيها صورتك تحكي معي"... في قصيدتها الراقية التي ستلقى نيابة عنها في الجلسة الحوارية عن "أعمدة الشعر السبعة" للدويهي، يوم 16 آب المقبل.

""بيتِك حلو"، الله بيتِك شو حلو، رسمتو صور بالبال، كتبتو لعمري خيال، واقف ورا بواب الحَكي، سارح متل خيّال... كتبتِك حكي من بعيد تا ضجّ "الحنين" شفتِِك بحر، شفتِك سما، وواقف أنا وصوتي أنين.. تمنيت إنّي إلمسِك، اقرا بعيونك كل أسرار الدني، جربت أني وشوشِك، ما لقيت الا صورتِك، "يا ريت فيها صورتِك تحكي معي" تقللي تعا، تقللي شو بدا تقول،:تقللي حكي، تقللي عتب، تصرِّخ خلف لْ بواب ويردّ الصدى. تشلَّعِتْ من كتر الزّعَل، "ما ضلّ عندي قلب"، تركتو صلا ع كتف وادي بالوطن، ووصَّيت أنّو ينزرِع بالأرض، وطلبت منو عالصبح ينده عَ شمس الشّارقة، تضوّي لإمي لْ ناطرة، ولوحلها بمنديل. جمعت القصايد بالحكي، قلتلهن يالله تعوا، بدنا عَ "سيدني" نسافر اللّيلة سوا ، معنا حكي وكتاب، حامل "سبع عمدان". شي قصيدة، شي شروقي وميجانا، شي قصص، شي نثر، شي ألحان طلّ الدويهي وجامِع بيوت الشّعِر، ساكنا أحباب من كلّ الدني، جايين حتى من الورد يهدوا غمر.. يرموا تحية فخر للحرف الهَني.

تحية محبة من مونتريال - كندا لكل الحاضرين والمشاركين، والتحية للأميرصاحب الدعوة الأديب الشاعرد. جميل ميلاد الدويهي - رندة رفعت شرارة...

كلمة شكر من جميل الدويهي:

ألف شكر لك يا أميرة الكلم الجميل والراقي الأستاذة الأديبة المبدعة رنده رفعت شرارة. كان الشعر المدور العامي يتيماً، منذ ابتكرته في قصيدتي الأولى "بيتك حلو" أواسط عام 2015، والآن أصبح له مدينة. وكنت أخشى أن لا يكتبه أحد، فيبقى على اسمي وحدي، مهملاً في التاريخ، ولكن لأن الإبداع من سماتك الراقية ومن فكرك الوقاد، اقتحمتِ بمركب الخيال بحر المغامرة، وكتبت واحدة من أجمل القصائد في هذا النوع. أنحني لك، وأملي أن تظلي على هذا الشعر الجميل، مع تنويعاتك الأخرى، فأنت، كما قلت لك دائماً، أمل الإبداع، وأنت تعرفين أن هذا الشعر صعب، ويتهيبه الشعراء، ولكن أصحاب الفكر الحرّ والجرأة الأدبية والأقلام الذهبية لا يقفون عند حدود... وانتصارهم قدر. هذه شهادتي لك وبك، واعتزازي برنده رفعت شرارة لا يوصف بكلام.

جميل الدويهي

#كتاب

Copy of 15 Nov 2021.jpg