Search
  • Jamil Doaihi

د. جميل الدويهي: كلمة في افتتاح مكاتب المجلس الأسترالي اللبناني


ألقى الأديب المهجري اللبناني د. جميل الدويهي كلمة خلال افتتاح مكاتب المجلس الأسترالي اللبناني في ضاحية سفتون، بحضور حشد كبير من أعضاء المجلس ورؤساء أحزاب وجمعيات وروابط ومؤسسات ومثقفين ومندوبين من وسائل الإعلام. والدويهي هو أحد أعضاء المجلس ويعتبره صورة مصغرة عن عالم يطمح إليه، هو عالم المحبة والخير والإنسانية التي تجمع. وجاءت كلمته معبّرة عن هذا الاتجاه، حيث طالب بالحبّ العظيم الذي يخلق وطناً وحضارة. ودعا إلى أن نخلع شبابيك العتمة لننشر نور الفجر ونمنع الحزن والسواد. وفي ما يأتي نص الكلمة:

المجلس ما هُوّي كلمه، بتنقال وبتصير بالتاريخ صدى. هوِّي حلم صار حقيقة، صار حكاية بتبتدي بالنجاح، وما بتنتهي لأنو نجاحنا ما بينتهي. وأنا بيناتكم يا أبناء المجلس، يا سيدات ويا رجال، بشوف "معبد الروح"، بشوف معبد لإله واحد يجمع ولا يفرّق. وشو الفرق بين مجلس ومجلس؟ الفرق إنو المجلس اللي انبنى عا الإرادة والإيمان ومحبة الناس هوّي خلود، والخلود قدر، ونحنا منحبّ هالقدر. بفتره قصيره كتير صار عنا إنجازات، بالوقت اللي في كتير مؤسسات هيّي أسماء، ونحنا مش زيادة مثل ملعقة سكّر بفنجان قهوة، لأنو نحنا الصباح، والشمس، وكل الربيع اللي لولاهن ما كان في خير وجمال. من هيك وقت اللي بيسألونا: شو هوي المجلس الاسترالي اللبناني؟ منقول: هوّي الإنسانيه اللي نحنا منآمن فيا، ومنضحّي منشانها، والانسانيه هيّي كلمه واحده: انك تحب خيّك وخيّك يحبّك، وبها الحبّ العظيم فيك تخلق وطن، وفيك تعمّر حضاره، وراسك بيكون مرفوع متل الأرز الما بينطال. نحنا ما بدنا مَوت، وما بدنا إرهاب، ما بدنا تشرُّد. بدنا عطر الورود. بدنا الغنيّه اللي ما بتمحيها الليالي ولا بيقطعها سيف... بدنا ابنَك وابني يعيشو سوا، يلعبو سوا، ويكبرو تا يصيرو عالم جديد ما فيه حقد ولا فيه أحزان. بدنا نبني بيوت عا تلال خضرا، وهالعالم اللي حوالينا اللي عم يتحوّل إلى خراب، من فكره زغيره، هيّي خميره، بدنا نرجّعو حديقه مزهّره، وببيروت، ودمشق وبغداد والقدس بدنا نخلّي عرس الانتصار يصدح بالليالي، وعروس المحبّة مش رح تنزل دمعه من عيونها... بدنا بأعيادنا يلبسو ولادنا احلى تياب، وتقلع المدن تيابا السود ويصير البكي جنَينه عا كل باب. بدنا نخلع شبابيك العتمه تا ننشر نور الفجر، وندعس عالموت تا نعانق الحياة. ما بدنا طفل يبكي، ولا مرا تحزن، ولا ناس تشيّع ناس، ولا طايفه تحقد عا طايفه، ولا أوطان تتدمّر، ولا بيوت تتهدّم. بدنا السلام والحريّه لكل الشعوب... ونحبّ أستراليا اللي حبّتْنا، ووقت اللي كنّا مشرّدين بيوت عطيتْنا، وبدنا نعيش كرمالها، ونموت كرمالها إذا عالموت طلبتْنا. واسمحولي من خلال عملي، ووظيفتي في الحياة، وفي جريدة "المستقبل" الاسترالية أني اوضع نفسي وامكانياتي المتواضعة تحت تصرفكم، اوّلاً لأنكن أهلي واصدقائي وأخوتي وأخواتي، وثانياً لأني بعتز فيكن وبحب المجلس اللي هوّي صورة عن مبادئ كثير بحبّا وبضحّي تا اوصل إليها. ألف تحية محبة للرئيس الأستاذ غازي قلاوون، والأمين العام الاستاذ حسين علوش، وكل اعضاء المجلس، وبتمنى لإلكن دوام التوفيق والنجاح، متل ما كنتو بالامس تكونو اليوم وبكرا وبعد بكرا، لأنّو الزمان ما بيهرب من الإيدين التي بتزرع محبّه، وبتحصد خير وسعادة. وألف مبروك.

#كتاب

5 views