Search
  • Jamil Doaihi

كلود ناصيف حرب: عانقني حبيبي...


عانقني حتى تغيب رجفه قلبي من خوف فُقدانك... قلقة انا عليك ما بك حبيبي؟ لقد غبت لوقت طويل جداً ولكن على الأقل أنت بخير... أين كنت؟ لقد تعبت من الانتظار. حبيبي ... ما بك؟ ما سر آلامك؟ ما سبب عذابك؟ رجوتك كطفلة خـائفة أن تتكلم .. بالله عليك .. اهمس في أذني .. ودعني اسمع صوتك حبيبي، هم قـالوا ما قالوا أتعبك العذاب قالوا .. مللت الانتظار .. قالوا ستنساك .. هكذا قالوا" !!! انا هنا .. قل لهم .. انا هنا . وإنْ أخـبروك يـومـاً بأنني سأنـساك وأرْحـل... أخـبرهم أنّ فـكرة الافتراق عنك هي ''مـوت'' أو أكـثـر .. ومازلت كما أنــا .. أشتاق بـ : جنون وأتلهف بـ : عمق وأحنّ بـ : سرعة البرق وأتأَلـم بـ : صـمت وما زلت كما أنــا .. أنــام على الحلم لأستيقظ على الواقع .. و ما زلت كما أنا .. كل أحاديث البشر عابرة ... إلا أحاديثك... فإنها في أعماق القلـب باقية وللأمل بقية ... ربما لم يكن حبي لك عظيماً يراه الناس لكنّه كان صادقاً... حبيبي صدقا أشتاق إليك كل جزء من كيانى متلهف لعبق أنفاسك... دع قلبي في أحضان قلبك، حبيبي ... كان كافياً أن تلمس يداي يديك ليذهب عن قلبي كل هذا التعب والقلق.

لا أرى لك شبيهاً، لا لا ولستُ أرغب عنك بديلاً، نعم نعم أريدك انتَ بذاتك بأحاديثك بقلبك واهتمامك فأنا أنثى تهواك وتصرخ إليك: أحبّك... فلا تقلق.

#كتاب