Search
  • Jamil Doaihi

أليكس حدشيتي: من رؤية النوايا في ذواتنا


من رؤية النوايا في نواتنا "بين واقع الوعيّ الروحيّ وحلم العلم الفكريّ" (وهنا يسقط الإنسانُ ليُهان أم يرتفع ليُكرّمْ) -نحن بصدد الحرب بين النار والنور في النفس التي تتوق إمّا : لظاهرة الرغبة الجامحة "وهي شهوة الفجورِ الناريّ لأنها جائعة للذّةِ لإلتهام المآكل" أو لتثبيت التجلّي البهائيّ لحياةٍ نوريّة بكونيّة التكوين إلى أبديّة الكمال ! " لأنّ الجائع الحقيقيّ يأكل من يدِ صاحب الحقّ في المأكل النوريّ الحيّ" لذلك تبقى الشخصيّة الروحيّة غير راضيّة من سلوك اليقظة العلميّة التي جهلتْ ماهيّة النور الرؤيويّ في أسرارِ الحياةِ التواقة ! وما عليك يا إنسان إِلَّا قبول التحدّي بما يناشده المنطق الروحيّ الحيّ كي تتفوّق على الأوهام العقليّة ولكي تتسامى رافِضاً السقوط في الإستهلاك حتّى الهلاك وقبضات الريح للمجرِّب الغاوي في معارِك التسخير الإستعباديّ لِلإنجذابات الدنيويّة ! -نعم أقولها للمشاركة الأخويّة في إنسانيّتنا المشتركة : "إضبطْ نفسك كي لا تكون ناريّ النزوة التي ستجعلُك مدمن وغير مساهِم لحياةٍ أفضل وحضورٍ أرقى، وبمعنى آخر وبِسوآلٍ جدّيّ : ⁃ هل ترضى غلى نفسك أن تصبح : " إستهلاكيّ المزاج كالنيران " ؟ ⁃ لذلك قال المسيح : ⁃ بأنّ الخاصّة ستعرف بحكمةِ التكوّن الكامل لِأسرارِ ( الحقّ والنور والحياة والمحبة والسلام ) 🙏 آمين... ✍أليكس حدشيتي

#كتاب

2 views