Search
  • Jamil Doaihi

أليكس حدشيتي: حوار نموذجيّ


كلّ ما يُعلنه العقل بالكلام الإدّعائي حتى ولو كان صحيحاً فهو باطلْ البذور مدوّنة بالأحلام وقد تتباهى بِحقّها المتكلِّمْ ليفهمها الجيّد والعاطلْ تتغاوى من على منبرِ شجرةِ المعرفة حتّى تتساقط تلك الحبّاتْ بالتفوّهاتْ وَبِسرِّ جوهرِ ذكرانا لِأمجادِ الله، تبقى الإنسانيّة متلعثِمة بالهوائيّات المعلوكاتْ قد تُدغْدِغُنا النسماتْ وتهبّ بِنَا الأعصار وتعصفنا الرياح فتومِضُ برعودِها نعم، مثيرةْ تلك الخطابات الغير مُثمرة فهي أبداً مستثمرة تستعبدنا بوعودها أجلْ غوغائيّاتْ إستعراضيّة لغيومٍ بلا شتاءْ وبفوقيّات الكبرياء قد تفوقُ مرورَِ الكرامْ أين حضور المحبّة الصافية، بالبلوغ قبل البلاغة لِقصائد القافية، بل أين السلامْ ؟ فما أشرف زخّات الصفق للأمطارْ إذْ أنها تروي جذورَ الأشجارْ لِلإثمارْ وما أشنع تصفيق المتأوّهين لطربِ الْإجترارْ أيُعقلْ أن نستشّهد لوهمِ مسرحيّ يروي الإستفخارْ؟ أليس ضربِ الإكفّ هو ضرب من النفاق والإستبهارْ ؟ يا عشَّاق الحقّ إنهضوا كي تتكوّنوا بفخرِ الإنتصارْ وإستيقظوا من غطيط قصصٍ لم تكنْ إِلَّا لِلإستظهار.

#كتاب

3 views