Search
  • Jamil Doaihi

غلاديس القزي: تلميذة


أتأملك الْيَوْمَ في كل مكان،

علني أشاهدك...

تعيدني فتاة صغيرة

بعمر الربيع...

تنتظرك بفارغ الصبر

عند مدخل المدرسة

لعلّك تنظر إليّ وتحادثي...

أقول في نفسي:" أحبّك"

لكنك لا تراني...

تدخل إلى الصف وتفتح الكتب والدفاتر...

وحقيبة فيها أسرار...

أنيق ورقيق الكلام

وكلّ شيء فيك ساحر،

ولكنّك تتجاهلني؟

ألا تلاحظ أني عاشقة لك؟

لماذا لا تهتمّ بي؟

هل لأنك لا تراني جميلة؟

أم هناك امرأة أخرى في حياتك؟

أم أنت تخاف من ان تغرم بي؟

أعطني يا سيدي فرصة واحدة

لأعبّر فيها عن حبي

واشتياقي إليك.

***

انا جالسة على مقعدي الصغير

وأفكّر: ماذا سأقول لك

عندما تسألني:

مَن انت يا صبيّة؟

سأجيبك : "أنا تلميذتك

وكم أتمنى ان لا ينتهي الدرس...

لنبقى هنا

أنا وأنت فقط...

وأسمع منك كلمة حبّ

أطير بها إلى السماء

ولا أعود إلى الأرض".

#كتاب

30 views