Search
  • Jamil Doaihi

كلود ناصيف حرب: من لوعة البعاد


أيها الغائب عن عينيّ.. ها أنا الآن أجلس متربعة على كرسي الأنتظار أنظر من نافذتي

علنيأجدك أو أجد شيئاً من بضع خطواتك... أضم ذراعي

إلى صدري.. وكأنك أمامي.. والافكار تتجول

ذهابا وإيابا أمامي.. والذكريات تطل براسها من طرف نافذتي.. أود أن أضمها

أود أن أقطفها كوردة لأشم عطرها.. كم هي قاتله لوعة الأشواق تكبر بقلبي.. كالنهر الجاري.. ماعدتُ أطيق الصبر من لوعة البعاد

وها أنا وغربتي ووجهك الجميل لا يفارقني.

#كتاب