Search
  • Jamil Doaihi

أوجيني عبود حايك: حنين وغربة


هو مهاجر يفتش في غربته عن أطياف خبأها في طيات الذاكرة، فلملم اليراع الحروف بحبره السحري ورسمها كلمات. هو يتيم مشتاق للدفء والحنان، هو ذاك الحنين الذي لا نعرف كنهه ولا نطرق بابه لكنه يزورونا بدون استئذان. روح تأبى الانكسار رغم الصعاب، ريح تعصف بنا وتتركنا أشلاء. هو ثائر لا يعرف الحدود ولا تعيقه القيود، عاصفة هوجاء تهزّنا فنعجز امامها. هذا المجهول عابر سبيل لا ندركه للوهلة الاولى يمشي عكس التيار، كجواد جامح لا يستكين. هو سمفونية هو اسطوره يعبق أريجها منذ الأزل، سراب نتوه فيه يختمر ويطيب كالنبيذ مع السنين، يسقم الروح ويحييها. ذاك الجزء التائه داخلنا، هو إكسير هو ينبوع هو شلال. هذا العملاق يأسرنا بقبضته حتى النفس الأخير.

(من كتابي أرجوحة الذكريات)

#كتاب

10 views0 comments