Search
  • Jamil Doaihi

أوجيني عبود الحايك: شرنقة الحرير


فراشة الألوان

والحزن بالمرصاد

أسود كالغراب

دوّامة تخطف الضوء عنوة

زوبعة تقتلع الورود

تخنق النسيم

فتنحني السنابل

وتغفو قبل الحصاد

رياح الكينونة تعصف بجنون

تغتال ثوانينا

تسرق ضحكتنا وتبكينا

كتلة من المشاعر

تربكنا

تحبطنا

لا ندرك كنهها

تلبسنا

تحطّمنا

تعصف في وجداننا

تعشّش في جسد مسجون

تحطّب

ماتت فيه المشاعر

واللؤلؤ دموع الروح

تنزف بصمت

والمرآة

من شوقها إلى الوجوه

هرمت

ولفّها العنكبوت

والوسادة وحيدة وباردة

ماتت أحلامها

والغموض كالضباب

يعبر في ذاكرة الهذيان

والحروف كالرموز

تخطّها الأصابع المرتعشة

.في عتمة الديجور

#كتاب

1 view