كلود ناصيف حرب: أنتَ لي

April 26, 2018

 

 

في حلمي أنت لي
وفي واقعي أنت حلمي.

سأبقى كالعُطور
ألفت الانتباه من غير ضجيج
يعرفنُي الجميع...
وأبقى رغم ذلك
سرّاً لا يعرفه أحد.

 

أنا تشرين  شهر الريح والمطر، 
مطر الحبّ. 

يبعثرني الشوق حين تغيب عنّي حبيبي
وتراودني الأفكار هنا وهناك...
 أسرح بخيالي
تتخبّط أفكاري وظنوني...
آه يا حبيبي آه
لو تنظر إلى عذابي في نظراتي
في كلماتي 
حتّى في ضحكاتي...
وفي ألم ضلوعي.

 

 

آه منّي 
وأوّاه منكّ 
تراني أجالس الناس في غيابك
أوزّع بسماتي في كلّ مكان...
أوتظنني سعيدة في بُعدك عنّي؟ 
لا يا حبيب عمري... لا
 ولكنّني أخفي مشاعري بابتسامة مصطنعة.

 

ليتك تعلم يا حبيبي
أنّ لا ورد لصباحاتي
ولا شمس تنير دروبي 
ولا شموع تضيء مساءاتي 
ولا قمر يؤنس وحدتي 
في غيابك...
فعندما تغيب عنّى 
تغيب عنّي الحياة،
ويصبّ الدهر أساه عليّ
ليزيد جروحي 
وتصبح السنوات متاهات.

 

تعالَ إليّ... تعالَ... 
فالفصول تتوالى 
والأعوام تمرّ كالبرق في السماء
وأنا أنا ما زلت أحلم باللقاء.

وما زالت أنفاسي بك ملتهبه
وكلّ مسامات جسدي في غيابك فارغه
وأوردتي ميتة لا روح فيها.

 

إلى أين أرحل؟
وأنا لا أعرف سوى أرضك وسماك
كيف أعيش؟
وأنا لم اتنفّس يوماً إلاّ الحنين إليك؟
أين أسكن؟
وأنا مهما ابتعدت عنك... أعود إليك.

 

لا أغار عليك،
لكنّني أموتُ وجعاً عندما تقترب النساء منك.

Please reload

أخبار الجالية

كلود ناصيف حرب عن "نغمات على قيثارة الحنين"

December 9, 2019

1/10
Please reload

كُتّاب و شُعراء 
Please reload