أوجيني عبود حايك: روحانية المغيب

October 21, 2018

 

 كيف لا أعشق المغيب؟

عشقته بروح فتية

واليوم اعشقه بنضج المشيب

أرى في خيالاته الوجوه التي غابت

يغلبها الشوق

اشعر بعيونها تراقبني معه

تغامر روحي على اجنحة سحرية

خارج حدود الواقع....

ألوانه تشبه خيالي

تسرق عيوني

وحروفي تعتّقت مع السنين

كخمرة نادرة بين سطوري

تسحرني هذه اللوحة الآسرة

تخطفني بخفة الى عالم روحاني

فاشهد على رقصة الأصيل مع شمس المغيب

وكأنها حبيبته السرمدية

شعر بوقع الخطوات

وبصداها العميق

مع كل مغيب اشرب جرعة من نبيذ الأمل

اسمعه يحادثني بصمت

كأنه الطيف الغامض

الذي يرافق خطواتي كي لا اتعثّر

يخاف علّي

يرافقني من البعيد

من وراء الغيوم

والضباب يزرع في حناياي التجدّد

يمسح دموع أرقي

يخاف ان تنطفئ شموعي في الحزن

.يحضنني ويلامس عمق روحي

Please reload

أخبار الجالية

كلود ناصيف حرب عن "نغمات على قيثارة الحنين"

December 9, 2019

1/10
Please reload

كُتّاب و شُعراء 
Please reload