كلادس القزي: عا بساط سندباد

December 29, 2019

 

عا بساط سندباد 

كنت طير فوق الغيم 

وكانو الطيور يلحقوني 

تا يغنو معي

وعا قد ما أنا كنت مجنونه بحبيبي

عشت بحلم 

وصير إركض بالغابة الخضرا

واقطفلو ورده حمرا

من مدينه العجايب 

وقدملو هيي هديه

تا يحبني أكتر.

 

أنا وحبيبي متل طفلين زغار 

هربو من المدرسه 

تا يلعبو الغميضه 

ورا بيوت الحاره العتيقه ...

وهلق هرب الحلم وغرق بالبحر البعيد 

والأميره ناطره  المستحيل 

وبقيت حزينه  بين الورق الأبيض 

والرسايل الغريبه...

قال حبيبي:

ما بدو يزورني من عشيه

وخلصت الخبريه...

آخر يوم شفتو 

كان حزين وقلي:

حبيبتي 

ما بقى تهديني ورده 

لشو الهديه

اذا إنتي مش حدي 

وساعي البريد واقف عا بابي 

وأميره قلبي غايبه عني؟

 

بتذكر

لمن كنّا نركض بالمرج 

وتعطيني خاتم ياقوت 

ومن كبوش التوت 

تتلون شفافنا

ونستحي 

وتحمر خدودنا

ونصير نضحك بقلبنا

والناطور يلحقنا 

ويشكي لأهلنا...

وبهاك الإيام الحلوه 

كان قلبنا يفرح كل ما يزهر الربيع ...

وهلق غاب الحبيب  

وما عدت  أعرف أخبارو

ولا هوى بيسأل عن أحوالي؟

 

يا ها الزمن 

رجع إيامنا الحلوه

تا إتلاقى بحبيبي 

وإغمرو غمره زغيره 

مع بوسه ناعمه 

تا عيش بسعاده 

عا غيمه من السما 

وما تعود تجرحني النطرا 

من غيابو عني.

Please reload

أخبار الجالية

كلود ناصيف حرب عن "نغمات على قيثارة الحنين"

December 9, 2019

1/10
Please reload

كُتّاب و شُعراء 
Please reload